“رجاء بنت الملاح” تـُخرس من سخر منها بإطلالة مبهرة

wwww10

وجدت الممثلة المغربية نجاة بنسالم (أو رجاء بنت الملاح) نفسها وسط موجة من الإنتقادات والسخرية، من طرف بعض متتبعي مهرجان الفيلم الدولي بمراكش، وذلك بعد مرورها على البساط الأحمر في دورة المهرجان 16 المقامة حاليا، بإطلالة اعتبرها البعض “غير لائقة” بمستوى مهرجان دولي. حيث ارتدت قفطانا باللون الأحمر، ظهر تحته سروال باللون الرمادي. وسرعان ما انتشرت الصورة في وسائل التواصل الاجتماعي مخلفة موجة من السخرية والتهكم على الممثلة نجاة بنسالم.

ولإعادة رد اعتبار الممثلة نجاة بنسالم أمام جمهور المهرجان، قامت الصحافيات سميرة عثماني وبهية بنخار وفدوى حراث، بتتبع “رجاء بنت الملاح” بعد موجة السخرية التي طالتها، لمحاولة رد الإعتبار لممثلة أفل نجمها قبل 13 سنة، وللظهور بإطلالة جديدة على البساط الأحمر يوم أمس الخميس، حيث تواصلن مع مصممة الأزياء صوفيا الحريشي، وخبير المكياج جواد كنانة، لتقديم نجاة في أبهى صورة، فارتدت قفطانا باللون الكريمي، مطرز بأحجار باللون الأخضر الزمردي، واعتمدت وصلات شعر طويلة باللون البني الفاتح. وقام جواد كنانة بتزيين رجاء بمكياج خريفي ناعم يبرز جمال ملامحها بشكل طبيعي.

وفي تصريح لبعض المواقع الإلكترونية، عبرت نجاة بنسالم وهي على البساط الأحمر للمرة الثانية، عن فرحتها بإطلالتها الجديدة التي سهر عليها مجموعة من الأشخاص الذين آمنوا بموهبتها، وقالت: “حول إطلالتي السابقة التي انتقدني العديد بسببها، أوضح أنني أعاني من ألم على مستوى الرجل، وقد سبق وقمت بعملية جراحية، ونصحني الطبيب بارتداء سروال طبي طيلة الوقت لتفادي آلام البرد، ولقد كنت جد حزينة بسبب عدم تفهم البعض لظروفي”.

يذكر أن نجاة بنسالم المعروفة بـ”رجاء بنت الملاح”، لم تطأ رجلها معاهد التمثيل والمسرح، لكنها أبانت عن موهبتها سنة 2003 عند وقوفها بدور البطولة في فيلم “رجاء” أمام الممثل الفرنسي “باسكال غريغوري”، وتحت إشراف المخرج جاك دويون. ونالت عنه- أي الدور- جائزة أحسن ممثلة بدور نسائي في مهرجان البندقية وفي مهرجان مراكش لنفس السنة. ثم توارت عن الأنظار ولم يستفد أي مخرج مغربي من موهبتها آنذاك، ليأفل نجمها طيلة 13 سنة، قاست خلالها ظروفا صعبة وذاقت مرارة التشرد والحرمان. قبل أن يعيد إخراجها عبد الإله الجواهري إلى الوجود سنة 2015، من خلال فيلمه الوثائقي “رجاء” الذي تمحور حول حياتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *