كارتييه تقدم ساعات فاخرة في معرض WATCHES & WONDERS

تنعقد الفعالية السنوية لصناعة الساعات الفاخرة في آسيا “ووتشز آند ووندرز” في هونغ كونغ من 30 سبتمبر إلى 3 أكتوبر 2015. وكشفت فيها العلامة الفرنسية “كارتييه”، الخبيرة في الساعات ذات الأشكال المنحوتة بغاية الدقّة والعناية، عن أولى روائع صناعتها للساعات الفاخرة والتي تتجسّد في “كلي دو كارتييه”، الابتكار الجديد لعام 2015 والذي يجمع بين اثنين من أروع تركيبات ساعات كارتييه: مستيريوس موفمنت وفلاينغ توربيون.
ونتعرَّف كذلك إلى ثلاثة تركيبات مُبهِرة في صندوق مصنوع من خشب الماهوجني المطلي بالأسود، فضلاً عن ثلاث ساعات فريدة من نوعها تمثّل الرقي اللامتناهي في جمعها بين المجوهرات الفاخرة والمهارة الفائقة في صناعة الساعات.
إنّه المعرض الذي يُتيح فرصة استكشاف فن الوقت والتعرّف عليه من منظور كارتييه . كان التحدّي بالنسبة لكارتييه يكمن في ابتكار تصميمٍ جديد مبنيٍّ على شكل الدائرة. فجاءت النتيجة ساعةً تمثل الضّبط والرهافة في مزيج متكامل من التوازن والنسب المثالية. فقد جرى التقليل من الأشكال العامة للإبقاء على الأشكال الأساسية فقد مع اعتماد درجة عالية من الإتقان للتعبير عن انسيابية سلسة وأناقة بسيطة وتصميم متناغم. كما أُزيلت الحواف الحادّة مع إعطاء شكل دائري لطيف للحلقة الخارجية وقرون مدببة بشكل ناعم. وهكذا اجتمعت كل هذه العناصر لاستحضار الكمال غير الملموس الذي يُثير الدهشة بجاذبيّته التي تلفت كل الأذواق. فكلّ تفصيل موضوعٌ في مكانه، تمامًا كما يجب أن يكون.
وتعبّر كارتييه هذا العام عن هذه الرغبة في تبادل خبراتها ونقلها إلى محبّيها، وتستفيد من مشاركتها في معرض “ووتش آند ووندرز” (Watches & Wonders) لتنظّم لأوّل مرّة سلسلة من ورش العمل والصفوف الاحترافية بوجود أبرز حرفيي وصنّاع الساعات من “مانيوفاكتشر.”

وستُعرَض “الحرف الفنّية وصناعة الساعات الفاخرة” خلال هذه الورش، وبالتالي سيكون من الممكن استكشاف عمل التثقيب، وهي تقنية طبّقها الصيّاغ على مرّ تاريخ صناعة كارتييه للساعات، في ساعة “بانتير فيليغري” التي كُشف عنها النقاب في المعرض الدولي للساعات الفاخرة (SIHH) في عام 2015. وستسمح أيضًا ورشة عمل صناعة الساعات الفاخرة بالكشف عن حركات ساعة “كراش سكيليتون” واللمسات النهائية الاستثنائية لصناعة كارتييه للساعات الفاخرة. كما سيكون من الممكن الكشف عن أسرار هذه الحركة عبر ثلاث مراحل: شطب القطعة، والتجميع، والتفكيك. كما يمكن لزوّار الصفوف الاحترافية تجريب عمل التخريم أو صناعة الساعات عبر تفكيك حركة “مانيوفاكتشر 1904 إم سي.” إنّها فرصة استثنائية، والضيوف مدعوّون للدخول إلى قلب خبرة كارتييه والمشاركة بشكل حقيقي أكثر من أي وقت مضى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *