ماهو السحور المثالي للأم المرضعة؟

تكثر التساؤلات حول صيام الأم المرضعة وما هو السحور المثالي لها، وكيف يمكن أن تصوم من دون متاعب، ولذلك فقد استشارت “سيدتي وطفلك” طبيبة الأسرة الدكتورة ألفت الليفي، والتي أشارت إلى أن مرحلة الرضاعة تنقسم لثلاثة أقسام وهي
1. من عمر يوم حتى عمر ستة أشهر يفضل أن تفطر المرضع لأن الطفل يكون معتمداً بالكامل على حليب الأم.
2. من عمر ستة أشهر حتى سنة يفضل أن تصوم حسب حاجة الطفل لأنها تكون قد بدأت إطعامه الطعام الخارجي.
3. من عمر سنة فما فوق وهنا يجب أن تصوم لأن الطفل يكون معتمداً على الطعام الخارجي بنسبة 90% ويمكن أن يستعيض عن حليب أمه خلال النهار.
أما بالنسبة للمرضعة التي ترضع طفلها خلال الصيام وتصمم على الصيام فالدكتورة ألفت تضع لها الجدول البسيط للسحور اليومي:
• تأخير السحور حتى الساعة الأخيرة يقلل من شعورك بالجوع والعطش.
• يمكنك تناول ثلاثة أطعمة مفيدة جداً لتقليل شعورك بالعطش، وكذلك حصولك على النشاط خلال اليوم وهذه الأطعمة هي:
1. اللبن الزبادي
2. البطيخ
3. التمر
تعمل هذه الأطعمة مجتمعة على رطوبة خلايا الجسم ومنع الشعور بالجفاف الذي يؤدي للدوخة والزغللة وارتفاع ضربات القلب والهفتان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *